قاعدة أمريكية تتعرض لوابل من الصواريخ في العراق

قاعدة أمريكية تتعرض لوابل من الصواريخ في العراق

السبت 9 تشرين الثاني 2019 | 11:36 صباحاً

استهدف مسلحون إحدى القواعد العسكرية الأمريكية في محافظة نينوى شمالي العراق بـ 17 صاروخا، وسقطت على منطقة قريبة من القاعدة التي يتمركز فيها العديد من الجنود الأمريكيين، لكن العملية لم تسجل أي خسائر تذكر في القاعدة، وفق ما صرحت به وزارة الدفاع العراقية.

خلية الإعلام الأمني التابعة لوزارة الدفاع العراقية أكدت في بيان رسمي لها أن "القوات الأمنية تجري عملية تفتيش بحثا عن عناصر إرهابية أقدمت على إطلاق 17 صاروخ على قاعدة القيارة في محافظة نينوى شمال البلاد".

ومن المعروف عن معسكر "القيارة" أنه قاعدة جوية عسكرية يتمركز فيها جنود أمريكيون ضمن التحالف الدولي المناهض لتنظيم الدولة "داعش" الملاحق دوليا، وتستخدم الطائرات الحربية الأمريكية من تلك القاعدة مركزا لها في الحرب على التنظيم الإرهابي.

كما بينت الوزارة أن الصواريخ التي استهدفت المنطقة العسكرية سقطت على منطقة قريبة، لكنها خارج القاعدة الأمريكية، دون تسجيل أي خسائر بشرية أو مادية في المنطقة.

من جهته صرح قائد عمليات نينوى اللواء الركن نومان الزوبعي، أن القوات العراقية قامت بالرد "على الفور على الإرهابيين"، كما أوضح خلال بيان منفصل أن قوات الأمن تمكنت من "تدمير عجلة، وقتل ثلاثة إرهابيين، والعثور على ثلاثة صواريخ تم رفعها من مكان الحادث، وضبط عجلة ثانية محملة بقاعدة صواريخ قرب القاعدة"، لكن "الزوبعي" لم يوضح هوية هؤلاء "الإرهابيين".

وما زالت مناطق عديدة من محافظة نينوى، خصوصا القريبة من الحدود السورية شمال غربي البلاد، تشهد نشاطا لخلايا تنظيم داعش التي تنفذ عمليات اختطاف وقتل وتفجيرات وتجبر عوائل على النزوح من مناطقها.

مؤخراً، زاد نشاط داعش بالمناطق الحدودية مع سوريا في نينوى والأنبار وديالى وكركوك وصلاح الدين حيث نفذ سلسلة عمليات استهدفت عناصر أمن ومدنيين.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وعاد تدريجيا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات، التي كان يتبعها قبل 2014.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

مقالات متعلقة

العراقالجيش الأمريكيقاعدة عسكريةصواريخ