وقت القراءة: 1 دقيقة (267 كلمات/كلمة)

الطهو على الحطب يعرض المواليد للخطر

صاجية

إن كنت من محبي الشواء، والأكل التقليدي مثل خبز الصاج، والشاي أو القهوة على الفحم، أو بالأخص اللحم المشوي وحتى الخضار المشوية، فعليك الحذر، فربما حبك معدتك يضر بمولودك القادم.

فقد أظهرت دراسة صينية حديثة أن تعرض الحوامل لتلوث الهواء الناجم عن طرق الطهي التقليدية مثل الفحم والخشب، يوثر على صحة المواليد العقلية ويزيد فرص إصابتهم بفرط النشاط.

ووجد الباحثون أن تعرض الأمهات أثناء فترة الحمل إلى مستويات مرتفعة من دخان الطهي بالطرق التقليدية مثل الحطب والخشب والفحم، ارتبط بزيادة خطر إصابة الأطفال الصغار في سن 3 أعوام، بسلوكيات فرط النشاط، مقارنة بمن يستخدمن الوسائل الحديثة في الطهي مثل الكهرباء، كما وجد الباحثون أن مخاطر الإصابة ارتفعت أكثر في حال كانت التهوية ضعيفة أثناء الطهي في المنزل، لذلك فعليك الشوي في الحديقة والهواء الطلق، أو بعيداً عن الحوامل.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، يتعرض أكثر من 40 بالمئة من سكان العالم، بما في ذلك مليار طفل دون سن 15 سنة، لمستويات عالية من الهواء الملوّث داخل المنزل، والناجم عن الطبخ باستخدام الفحم والخشب والتكنولوجيات الملوثة بشكل أساسي.

هذه الدراسات الحديثة قد لا تروق لبعض الآباء، لذلك فانتبهوا من تصرفات أبناءكم بالقرب من المشوى، خاصة في أيام الربيع المناسبة لتلك الحفلات الجميلة.

وبحسب دراسة أخرى عن ذات الموضوع، فقد يؤدي تلوث الهواء بالجسيمات إلى تلف أنسجة المخ والتدخل في التطور المعرفي، في تقرير استمر لسنوات، توصل الباحثون إلى "الذكاء اللفظي وغير اللفظي والذاكرة، وانخفاض درجات الاختبار، المتوسطات تراكمي بين تلاميذ المدارس، فضلا عن غيرها من المشاكل السلوكية العصبية".

ومع ذلك، فإن التدابير الوحيدة المتخذة هي حث الناس على استخدام أقنعة الوجه ونظم تصفية الهواء، وللأطفال عدم السفر خلال ارتفاع طفيف في التلوث.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

قلبك بين أسنانك
الحصبة وباءٌ قاتلٌ يمكن تداركُه

مواضيع مشابهة