عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (198 كلمات/كلمة)

العراق.. عبد المهدي يصدر قرار مفاجئ حول "الحشد الشعبي"

أصدر رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، اليوم الاثنين، قراراً ينص على دمج فصائل "الحشد الشعبي" الموالية لإيران، إلى القوات المسلحة العراقية.

وقرر عبد المهدي إغلاق كافة المقار التي تحمل اسم أي من فصائل "الحشد"، وكذلك قطع جميع علاقات "الحشد" بالقوى السياسية في البلاد.

وذكر رئيس وزراء العراق في قراره:"تعمل جميع قوات الحشد الشعبي كجزء لا يتجزأ من القوات المسلحة"، مشيراً إلى أن القرار يأتي بناء على مقتضيات المصلحة العامة واستناداً إلى الصلاحيات الممنوحة له بموجب الدستور.

ونص القرار كذلك :"يسري عليها (فصائل الحشد) جميع ما يسري على القوات المسلحة عدا ما يرد به نص خاص. وتعمل هذه القوات بإمرة القائد العام للقوات المسلحة"، أي رئيس الوزراء، "وفق قانونها المشرع من مجلس النواب والضوابط والتعليمات الصادرة بموجبه".

وأشار عبد المهدي في القرار ضمن الفقرة الثانية :" يتم التخلي نهائياً عن جميع المسميات التي عملت بها فصائل الحشد الشعبي في المعارك ضد تنظيم داعش وتستبدل بتسميات عسكرية (فرقة، لواء، فوج، إلخ)".

وأضاف: "الحشد أو أي تشكيلات أخرى، يحمل أفرادها الرتب العسكرية المعمول بها في القوات المسلحة"، ويتم منع "تواجد أي فصيل يعمل سراً أو علنا خارج هذه التعليمات".

هذا، وأمهل رئيس الوزراء العراقي فصائل"الحشد" حتى 31 من تموز/ يوليو الجاري للالتزام بالقرار الجديد.

مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

بعد أن تخطت نسبة اليورانيوم.. إيران تتحدث عن خطوته...
نتنياهو يدعو الأوروبيين لفرض "عقوبات فورية"...

مواضيع مشابهة