عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (255 كلمات/كلمة)

رتل عسكري أمريكي يدخل سورية

الجيش الأمريكي في سورية

أفادت مصادر محلية، يوم الأربعاء، بدخول رتل عسكري أمريكي إلى الأراضي السورية، قادما من شمالي العراق.

ووفق المصادر، فقد تزامن دخول الرتل العسكري التابع للجيش الأمريكي، مع تحليق لطائرات حربية أمريكية، وذلك لحماية الرتل، خوفا من حدوث أي مشاكل، حيث دخلت القوات الأمريكية من معبر "الوليد" إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وأكد ناشطون، أن الرتل الأمريكي، يتألف من ثلاث مدرعات حربية، وثلاث دبابات، بالإضافة إلى مواد لوجستية وعسكرية، واتجه الرتل القادم من العراق، إلى القاعدة الأمريكية الموجودة شمال شرقي سورية.

رغم أن أمريكا، كانت قد أعلنت في 19/12/2018 سحب قوات بلادها من سورية، إلا أن ضغوط الكونغرس أجبرته على إبقاء بعض القوات في سوريا، إلا أن "ترامب" وبعد الاتفاق مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قرر سحب جميع قواته في 07/10/2019، بعد الاتفاق مع تركيا لإنشاء منطقة آمنة في شمال سورية.

ولم يمضي وقت طويل، حتى أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عودتها إلى سورية، في 28 أكتوبر- تشرين الأول من هذا العام، وذلك بدخول رتلين من المدرعات الأمريكية إلى الأراضي السورية، حيث ذكرت حينها أنها بصدد انشاء قواعد جديدة لها في المنطقة.

واشنطن، حينها أخبرت قوات سوريا الديمقراطية بإعادة الانتشار، رغم تحفظ الأخيرة على هدف إعادة الانتشار، حيث أعلن "ترامب" ومن بعده البنتاغون رسمياً، بأنهم بصدد إرسال قوات إلى سوريا لحماية آبار النفط وهذا ما أثار حفيظة قوات سوريا الديمقراطية.

الدخول الأول للأمريكان بعد الانسحاب كان في 28 من شهر أكتوبر، بدخول أكثر من 500 جندي أمريكي ومعدات عسكرية ولوجستية وصلت إلى قاعدة قسركي على الأوتوستراد بين تل تمر وتل بيدر، ضمن المنطقة الواصلة بين الحدود العراقية - القامشلي – حلب.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

بومبيو لخامنئي: العقوبات قادمة
أزمة قضاة الجزائر إلى الواجهة مجدداً

مواضيع مشابهة