وقت القراءة: 1 دقيقة (235 كلمات/كلمة)

السفارة الأمريكية: أحداث بغداد "وحشية"

RTS2RT76
طالبت السفارة الأمريكية في بغداد، الحكومة العراقية بضرورة توفير الحماية الكاملة للمتظاهرين، خاصةً مع ارتفاع حصيلة قتلى أحداث ساحة الخلاني وجسر السنك وسط بغداد إلى 25 قتيلاً على الأقل و125 جريحاً.

وأضافت السفارة في بيان لها: "الحكومة العراقية ملزمة بحماية المتظاهرين السلميين الذين ينبغي أن يتمتعوا بحق التعبير عن آرائهم دون التعرض لخطر الإيذاء"، واصفةً أعمال العنف التي تمارس ضد المحتجين بـ"الوحشية والمروعة والمرعبة".

إلى جانب ذلك، أكد البيان ضرورة محاسبة مرتكبي هجمات الليلة الماضية بحق المتظاهرين السلميين، وهو ما جاء بعد ساعاتٍ قليلةٍ من فرض الإدارة الأمريكية عقوبات على 4 شخصيات عراقية، مدعومةٍ من إيران، وعلى صلة باستهداف المتظاهرين.

وشملت العقوبات كلاً من زعيم ميليشيا عصائب أهل الحق "قيس الخزعلي" وشقيقه "ليث"، الذي يعتبر واحد من أكبر قياديي الميليشيا المدعومة من إيران.

كما شملت أيضاً، القيادي في الحشد الشعبي "حسين فالح اللامي"، ورجل الأعمال العراقي "خميس العيساوي"

ووفقاً لوزارة الخزانة الأمريكية، فإن العقوبات طالب المسؤولين الأربعة بسبب الانتهاكات الضالعين فيها داخل العراق، والتي شملت انتهاك حقوق الإنسان وممارسة الفساد، ولعب دورٍ كبير في قتل المحتجين العراقيين عقب الاحتجاجات الدامية التي يشهدها العراق منذ أسابيع طويلة، خاصة وأن ثلاثة على الأقل منهم يتوعمون فصائل شبه عسكرية، لها نفوذها في البلاد.

من جهته كان وزير الخارجية الأميركي "مايك بومبيو" قد علق على قرار العقوبات الأمريكية، بالتأكيد على أن العراقيين يمارسون حقهم الطبيعي في استعادة بلدهم والمطالبة بإصلاحات صادقة تشمل مكافحة الفساد ومحاسبة الفاسدين، إلى جانب المطالبة بقادة جديرين من أصحاب الثقة ليتولوا مصلحة العراق وإدارة شؤونه.

شقيق بوتفليقة إلى المحكمة مجدداً
ملك الأردن يتحدث عن العراق.. ماذا قال؟

مواضيع مشابهة