عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (269 كلمات/كلمة)

العراق يهاجم "داعش".. ومقتل قيادي له في سوريا

العراق يهاجم

شن الطيران الحربي العراقي، صباح اليوم - الثلاثاء، سلسلة غارات جوية، استهدف خلالها مواقع تابعة لتنظيم داعش الإرهابي، في سلسلة جبال حمرين، وفقاً لما أعلنت وزارة الدفاع العراقية.

ووصفت الوزارة في بيان لها، العملية بالناجحة، والتي تمكنت من تدمير المواقع المستهدفة، في وادي الشاي، لافتةً إلى أن العملية تم تنفيذها بجهود عراقية 100 في المئة، بعد قيام الكوادر الفنية في قاعدة بلد العسكرية، بتسليح طائرات f16 تابعة لسلاح الجو العراقي.

كما أضاف البيان: "تستمر القوات الأمنية العراقية في عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول داعش في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجدداً، وهو ما جاء بالتزامن مع تزايد مطالب الكتل النيابية العراقية الموالية لإيران، بسحب القوات الأمريكية من العراق.

تزامناً، وعلى الجبهة السورية، نقلت وكالة CNN الأمريكية، عن ضباط كبار في الجيش الأمريكي مقتل مسؤول عائدات النفط والغاز في تنظيم داعش، "أبي ورد" العراقي، في عملية خاصة بمشاركة قوات سوريا الديمقراطية في مدينة دير الزور على الحدود السورية - العراقية.

ووفقاً للمتحدث باسم عملية "الحل المتأصل"، الكولونيل "مايلز كاغينز"، فإن القيادي القتيل، يعتبر أحد كبار قادة داعش منذ فترة طويلة، وأدار إيرادات النفط والغاز لدى التنظيم، حيث كان مسؤول النفط والموارد الطبيعية في التنظيم.

كما أوضح المتحدث العسكري الأمريكي، أن فرقة العمل المشتركة للعمليات الخاصة كانت جزءا من مهمة، واصفاً العملية بأنها، غارة تكتيكية ولم تكن غارة جويةمضيفاً: "داعش يرغب في أن يضع إرهابيي التنظيم أيديهم على النفط في شرق سوريا، إنه مصدر إيرادات تاريخي لهم، نحن نساعد شركاءنا في الكوماندوز السوريين على منع حدوث ذلك".

ولفت "كاغينز"، إلى أن عملية استهداف وقتل هذا المسؤول الكبير في تنظيم داعش، جرت فجر 15 يناير، ولم يعلن عنها إلا أمس على "تويتر" من قبل قوات سوريا الديمقراطية.

"طباخ بوتين".. يطهو النفط السوري!
الصندوق الأسود لخليفة البغدادي

مواضيع مشابهة