عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (253 كلمات/كلمة)

شخصيات إيرانية جديدة تدخل قفص العقوبات الأمريكية

----
ما زالت الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على مزيد من الضغط على إيران بغية تحقيق المصالح الأمريكية في ما يخص الملف النووي الإيراني، ولإرغام إيران على كبح جماح طموحاتها التوسعية في الإقليم العربي، وما يسمى بـ "الهلال الخصيب".

فقد أعلنت الإدارة الأمريكية اليوم الخميس، عن عقوبات أميركية جديدة على 5 شخصيات إيرانية، من بينهم ؤ، رئيس مجلس صيانة الدستور الإيراني.

ومن بين الشخصيات الإيرانية التي شملتها العقوبات، "محمد يزدي" عضو مجلس خبراء القيادة الإيرانية، و"عباس علي كدخادايي"، و"سيامك ره بيك" عضو مجلس صيانة الدستور، و"حسن صداغي مقدم".

ونشرت وزارة الخزانة الأمريكية اليوم الخميس عبر معرفاتها في شبكة الإنرتنت مذكرة أوردت فيها أسماء الشخصيات الإيرانية، وأفادت المذكرة الأميركية أن المسؤولين الايرانيين المُعاقبين يمنعون إجراء انتخابات حرة ونزيهة.

وفي إيجاز صحفي في واشنطن انعقد اليوم الخميس، قال "براين هوك" المبعوث الأميركي الخاص لإيران، إن مجلس صيانة الدستور يضم 12 من الخبراء الذين يقررون من يملك حق الترشح في الانتخابات التي تجري، الجمعة، في إيران.

وحسب "هوك" فإن المجلس منع أكثر من 7 آلاف من راغبي الترشح بالمشاركة، وكذلك 90 عضوا في البرلمان من إعادة الترشح.

واتهم، رئيس مجلس صيانة الدستور"علي جنتي"، بأنه ساعد النظام على مدى 40 عاما من أجل البطش بالشعب.

ووصف المبعوث انتخابات إيران يوم الجمعة الماضي، بأنها مجرد مسرحية سياسية في ظل عزل أكثر من نصف المرشحين، مؤكدا أن نتائجها معروفة مسبقا.

وأكد المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، أن ملايين من الإيرانيين سيقاطعون الانتخابات، موضحا أن أميركا ستواصل معاقبة وكشف وفضح المسؤولين الإيرانيين، كما وطالب، النظام الإيراني أن يحترم طموحات الشعب الإيراني، متهما إياه بممارسة سياسة القمع وإنفاق الأموال على أزمات الخارج. 

الأمم المتحدة تستأنف محادثات ليبيا في جنيف
حكومة العراق قد تبصر النور الاثنين القادم

مواضيع مشابهة