عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (262 كلمات/كلمة)

ما أسباب زيارة "شويغو" للأسد؟

ما أسباب زيارة "شويغو" للأسد؟
كشفت الصحافة الروسية اليوم الأربعاء، سبب زيارة وزير الدفاع الروسي "سيرغي شويغو" للعاصمة السورية "دمشق" قبل أيام.

وبحسب تقرير نشرته اليوم وسائل إعلام روسية مقروءة فإن سبب الزيارة هو محاولة روسيا احتواء انتشار فيروس كورونا في سوريا، وذلك بعد إنكار السلطات السورية إنكار وجود أية إصابات في سوريا، وبعد انتهاء الزيارة أعلنت سوريا عن أول إصابة، كما اتخذت إجراءات جديّة من أجل الحد من انتشار الفيروس.

فقد أفادت صحيفة "فيدوموستي" الروسية بأن هدف الزيارة التي قام بها وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إلى العاصمة السورية دمشق في أوائل الأسبوع الجاري مرتبط بضرورة ردع تفشي فيروس كورونا.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من وزارة الدفاع الروسية لم تسمه، إشارته إلى أهمية توقيت الزيارة التي استغرقت يومين واختتمت أمس الثلاثاء، وأوضح المصدر أن هدف هذه الزيارة يكمن في "منع أي تصعيد من شأنه أن يصرف جهود روسيا وتركيا وسوريا عن تحديات أكثر خطورة تسبب فيها فيروس كورونا".

كما بحث خلالها الوزير شويغو مع الرئيس السوري بشار الأسد الوضع في محافظة إدلب وتنفيذ الاتفاق المبرم بشأنها بين روسيا وتركيا، بالتزامن مع استمرار انتشار الفيروس الجديد في مختلف أنحاء العالم.

وأثناء رحلة عودة "شويغو" من سوريا بثّت وسائل إعلام روسية من طائرته الخاصة صوراً له وهو يجري اختبار الإصابة بالفيروس التاجي الذي بات وباء عالمياً، ونشرت قناة "زفيزدا" التابعة لوزارة الدفاع الروسية، على موقعها الرسمي مقطع فيديو يظهر قيام الأطباء الذين يرتدون المعاطف والأقنعة الطبية الوقائية بأخذ مسحة –عينة-، من الغشاء المخاطي من فم الوزير، والإجراء ذاته اجتازه باقي أعضاء الوفد الروسي حيث تم بعد ذلك قياس درجة الحرارة للجميع، وبحسب القناة، فإن نتائج التحاليل والاختبارات كانت سلبية، أي لم يصب أي منهم بعدوى الفيروس. 

"داعش" يوقع قتلى في معبد سيخي في كابول
شلل شبه تام يصيب الحياة اليمنية

مواضيع مشابهة