عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (283 كلمات/كلمة)

الصحة العالمية: "كورونا" يهدد البشرية

WHO
أعلنت منظمة الصحة العالمية مساء الأربعاء، أن فيروس كورونا "كوفيد-19" بات وباءً عالمياً يهدد الوجود البشري، وذلك بعد أن سجل أرقاماً قياسية في المصابين وعدد الوفيات في القارة العجوز، حيث سبقت فيها إيطاليا وإسبانيا الصينَ، وتتخوف منظمة الصحة العالمية من كارثة تنتظر الدول ذات البنية الصحية الهشة، أو تلك التي تعاني من الحروب.

فقد أكد الامين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش" اليوم الأربعاء أن فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" "يهدد البشرية جمعاء"، وذلك خلال إطلاقه "خطة استجابة انسانية عالمية" تستمر حتى ديسمبر مع دعوة إلى تلقي مساعدات بقيمة ملياري دولار.

وقال غوتيريش في مداخلة عبر الفيديو إن: "تمويل هذه الخطة بالقدر الكافي سيسهم في إنقاذ العديد من الأرواح، وفي تزويد الوكالات الإنسانية والمنظمات غير الحكومية بالإمدادات المختبرية اللازمة لإجراء الفحوص اللازمة، وبمعدات طبية لعلاج المرضى، مع حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية".

وأوضح أن الخطة "تتضمن أيضا تدابير إضافية لدعم المجتمعات المضيفة التي تواصل فتح بيوتها وبلداتها بكل سخاء أمام اللاجئين والمشردين".

وتابع "غوتيريش" مداخلته بقوله "يشكل دعم خطة الاستجابة الإنسانية هذه ضرورة للأمن الصحي العالمي. كما أنها ضرورة أخلاقية تصبّ في مصلحة الجميع. وهي شرط حاسم للفوز في هذه المعركة. وإنني أناشد الحكومات أن تقدم دعمها الكامل لهذه الخطة".

كما أكد رئيس منظمة الصحة العالمية، أن على العالم الاستعداد لإجراءات أشد لمواجهة كوورنا، مضيفة "هذا هو وقت التضامن العالمي لمواجهة تهديد كورونا".

أودى الفيروس القاتل بحياة ما لا يقلّ عن 19246 شخصاً في العالم منذ ظهوره للمرة الأولى في كانون الأول، بحسب حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية اليوم الأربعاء.

وتم تشخيص أكثر من 427940 إصابة في 181 بلداً ومنطقة منذ بدء تفشي الجائحة، وعدد الإصابات المشخّصة لا يعكس سوى جزء بسيط من الحالات الحقيقية بعد أن أصبح العديد من الدول يكتفي بفحص الأشخاص الذين يجب إدخالهم إلى المستشفيات. 

اتفاق أمريكي-سعودي للتصدي لـ"كورونا"
بعد كورونا.. تسونامي كبير من روسيا

مواضيع مشابهة