عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (302 كلمات/كلمة)

العراق يتسلَّم قاعدة عسكرية جديدة

Qayyarah-Air-Base
استلمت القوات العراقية اليوم الخميس قاعدة عسكرية جديدة كانت تتبع في السنوات السابقة لقوات التحالف الدولي، وذلك بعد أن استلمت القوات العراقية قاعدة القائم على الحدود العراقية السورية من القوات الأمريكية الأسبوع الماضي.

سلم التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الخميس، قاعدة القيارة في محافظة نينوى شمالي العراق إلى القوات الأمنية العراقية، وحضرت قيادات عسكرية عراقية وأمريكية مراسم التسليم التي جرت بشكل رسمي.

يذكر أن عمليات الإجلاء بدأت منذ أسبوع، عندما كانت الآليات العسكرية تنسحب بشكل يومي باتجاه أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق.

وتأتي هذه الخطوة بعد ساعات من إعلان دول أوروبية منها فرنسا سحب قواتها من العراق، خوفاً من وصول فيروس كورونا إلى جنوده هناك الذين يشاركون في التحالف الدولي لقتال تنظيم الدولة "داعش" والذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، بعد زادت أعداد المصابين بالوباء في العراق.

حيث أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية، عن قرارٍ بسحب كافة الجنود الفرنسيين المنتشرين في العراق، ضمن القوات الدولية، المشاركة في عمليات الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي، لافتةً إلى أن القرار جاء على خلفية انتشار فيروس كورونا في العراق، مؤكدةً أن عودة الجنود إلى ديارهم ستسمر حتى إشعارٍ آخر، في إشارةٍ إلى أن الخطوة ليست بالقرار النهائي.

إلى جانب ذلك، أوضحت الوزارة الفرنسية في بيانٍ صادرٍ عنها، أن القرار يتعلق بنحو 100 جندي فرنسي منتشرين في الأجزاء الشمالية من البلاد، موضحةً: "اتخذت فرنسا القرار بإعادة جنودها الذين تنشرهم في إطار عملية الشمال في العراق حتى إشعار آخر"، وهو ما جاء في وقتٍ أكد فيه الجيش الفرنسي أنه سيواصل عملياته الجوية ضد تنظيم داعش الإرهابي، في مناطق عدة من العراق.

أشار المتحدث باسم التحالف الدولي في العراق، الكولونيل "مايلز كيغنز"، إلى أن المئات من الجنود والمدربين العسكريين التابعين للتحالف الدولي، غادروا العراق بشكل مؤقت بسبب فيروس كورونا المستجد، مضيفاً: "قيادة قوات التحالف تسلم مقراتها في داخل القواعد العراقية إلى وزارة الدفاع العراقية، وكذلك المئات من جنود المدربين يغادرون مؤقتا من أجل سلامتهم من فيروس كورونا المستجد. 

عزل تام لمحافظة إربد.. الأردن يعاني
لبنان يحظر التجوال

مواضيع مشابهة