وقت القراءة: 1 دقيقة (266 كلمات/كلمة)

موسكو تتعهد بمواجهة صواريخ واشنطن أينما وجدت

صواريخ أمريكية بعيدة المدى صواريخ أمريكية بعيدة المدى
اعتبر وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" أن الغرب لا يستجيب لاقتراح حظر الصواريخ المتوسطة والبعيدة المدى، مضيفاً: "إذا رأينا أن الحظر لا يتلقى الدعم المطلوب، وإذا اتخذ أحد خطوات فعلية للتصنيع والنشر سوف نرد بالمثل".

ولفت الوزير الروسي إلى أن موقف الرئيس بوتين متوافق مع تصريحاته، بأن روسيا لكن تكون البادئة في إطلاق عمليات سباق التسلح مع حلف الأطلسي، معتبراً أن فرنسا هي الدولة الوحيدة في الغرب التي أبدت استعدادها لبدء حوار حول مسألة حظر الصواريخ، وهو ما تسعى إليه موسكو بحسب تصريحات زعيم دبلوماسيتها.

إلى جانب ذلك، أعلن "لافروف" أن روسيا ستنشر صواريخها في أي مكان في العالم تظهر فيه صواريخ الولايات المتحدة، وهو ما جاء بعد ساعات قليلة من انتهاء اجتماع حلف شمال الأطلسي "ناتو" في العاصمة البريطانية لندن.

وكانت فرنسا، العضو القوي في حلف شمال الأطلسي "الناتو"، قد اعتبرت أن روسيا لم تعد "عدواً" للحلف، وذلك في نقلة نوعية للعلاقات الجديدة التي ينوي الحلف تطويرها في السنوات القادمة.

وصرح الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" وعبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الشهير "فيسبوك"، أن العدو الأول للناتو هو "الإرهاب"، وخاصة الإرهاب الإسلامي" على حد قوله.

كما كان الرئيس الفرنسي قد تحدث خلال قمة حلف الناتو في بريطانيا الأربعاء الماضي، عن ضرورة الحوار مع روسيا حول موضوع الرقابة على الأسلحة، مشيرا مع ذلك إلى أنه يأخذ على محمل الجد مخاوف بعض الأعضاء في الناتو، وخاصة بولندا ودول البلطيق، بشأن نشر صواريخ "إسكندر" الروسية قرب حدودها.


وكانت الولايات المتحدة خلال الأشهر القليلة الماضية قد أعلنت انسحابها رسميا، من معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى التي أبرمتها مع روسيا، وذلك بعد زعمها بأن موسكو تنتهكها، الشيء الذي نفاه الكرملين مرارا.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي 

ترامب: الصين لديها أموال ولا يجب إقراضها
مهاجر في بريطانيا تقسو عليه السلطات وتنصفه المحكمة

مواضيع مشابهة