عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (288 كلمات/كلمة)

هجوم سيبراني على منصات اليونان الحكومية

هجوم سيبراني

أصبحت الهجمات السيبرانية اليوم هي عماد الحروب الافتتاحية بين الدول، كما تعتبر الوسيلة البديلة عن خوض حروب باردة أو ميدانية، كما باتت المعلومات هي الهدف الأول من الحروب بين الدول، لذا فإن الحروب السيبرانية تفي بالغرض.

وفي أحدث هجوم سيبراني قالت الحكومة اليونانية إن منصاتها الحكومية تعرضت لهجمات سيبرانية في الساعات الماضية، وتم الاستيلاء على حجم من المعلومات الهامة من حساب رئيس الوزراء وعدد من حسابات الوزارات الهامة.

فقد بينت الحكومة اليونانية اليوم الجمعة، أن المواقع الرسمية الإلكترونية لرئيس الوزراء والشرطة الوطنية وجهاز الإطفاء وعدد من الوزارات المهمة، قد عطلت لفترة وجيزة، بسبب هجوم إلكتروني.

وأوضح المتحدث باسم الحكومة اليونانية "ستيليوس بيتساس"، أن هجوم "دي دي أو إس" (منع الخدمة الموزع)، "أدى إلى عطل في مواقع إلكترونية معينة".

وأضاف" بيتساس" أنه تم تطبيق "إجراءات مضادة" بنجاح، دون أن يكشف عن مزيد من التفاصيل، ومع الموقع الإلكتروني لرئيس الوزراء، تضمنت المواقع المستهدفة في الهجوم مساء الخميس أيضا، مواقع وزارات الأمن العام والداخلية والخارجية والملاحة التجارية، فضلا عن استهداف مواقع الشرطة اليونانية وجهاز الإطفاء.

ويعد هذا الهجوم الإلكتروني الثاني على مواقع إلكترونية حكومية خلال أقل من أسبوع، حيث تبنت الهجوم الأول في منشور إلكتروني مجموعة من القراصنة الإلكترونيين الذين زعموا أنهم من تركيا، ولم يعلق مسؤولون يونانيون على ما إذا كانوا يعتبرون ذلك الإعلان عن المسؤولية حقيقيا.

وكانت قبرص قد أعلنت قبل يومين أن تركيا حصلت على معلومات حول أماكن أبار الغاز في البحر المتوسط، وذلك في إطار الحرب المعلنة بين تركيا وقبرص على التنقيب في غاز شرق المتوسط، وقالت الحكومة القبرصية حينها، أنها ليست متأكدة من الطريقة التي حصلت بها أنقرة على المعلومات، لكن الوقائع تشير إلى أن أنقرة فعلاً سرقت المعلومات الخاصة بأماكن توزع غاز شرق المتوسط، الواقع في المنطقة المتنازع عليها بين قبرص وتركيا، أكدت نيقوسيا أنها لا تتهم شركات التنقيب التي منحتها رخص في إعطاء معلومات لأنقرة.

انفجار تكساس.. معمل أدوية سببه!
واشنطن تدرس إعادة انتشار قواتها على مستوى العالم

مواضيع مشابهة