عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (260 كلمات/كلمة)

فضيحة كبرى للرئيس الأمريكي

Mary-Jovanovich
نشرت وسائل إعلام أميركية، مقطع فيديو يظهر الرئيس دونالد ترامب وهو يطلب إقالة سفيرة الولايات المتحدة لدى أوكرانيا "ماري يوفانوفيتش"، الشخصية الرئيسية في المحاكمة الجارية لعزل الرئيس.

الفيديو المتداول على وسائل الإعلام يعود إلى شهر نيسان أبريل من عام 2018، وسجل أثناء عشاء جمع متبرعين في أحد الفنادق في إطار الحملة الانتخابية، ونشره المحامي "ليف بارناس" شريك رودي جولياني المحامي الشخصي لترامب.

وكان الرئيس الأمريكي قد أمر الأمر السفيرة يوفانوفيتش بعد أن أبلغه بارناس بأنها تشكل عائقا، وقال إنها تحدثت عن الرئيس باستخفاف.

ويعرف عن بارناس وشريكه إيغور فرومان أنهما شخصيتان أساسيتان في الحملة التي يتهم بها ترامب للضغط على حكومة أوكرانيا من أجل التحقيق بشأن جو بايدن خصمه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المقبلة، وهذه القضية اساسية في المحاكمة الجارية لعزل الرئيس في مجلس الشيوخ الأميركي.

ويظهر في الفيديو الرئيس ترامب وهو يقول عن السفيرة: "تخلصوا منها!"، وعلى ما يبدو كان يخاطب أحد مساعديه الذي كان جالسا على مائدة عشاء، ويضيف "أخرجها غدا. لا يهمني. أخرجها غدا، أخرجها. هل توافق؟ افعل ذلك".

ويبدو أنه تم تسجيل المقطع الذي تبلغ مدته قرابة الساعة و23 دقيقة، من زاوية ضيقة، وتبدو الخلفية قاتمة كما لو كانت الكاميرا مغطاة، لكن صوت ترامب كان واضحا فيها.

وخلال مقابلة تلفزيونية مع شبكة "إم إس إن بي سي نيوز" الأسبوع الماضي، قال بارناس إن ترامب "كان على علم بما كان يجري بدقة" بشأن جهوده وجهود فرومان الضغط على السلطات الأوكرانية للتحقيق مع بايدن

وظهر بارناس في المقابلة بعدما نشر الديمقراطيون وثائق كشفت أن جولياني عمل معه للضغط على كييف للتحقيق مع بايدن، كما وجهت إلى بارناس وفرومان في أكتوبر الماضي تهمة انتهاك قوانين تمويل الحملات الانتخابية 

اندلاع النار بطائرة ركاب إيرانية
قضية عزل ترامب.. آخر التطورات

مواضيع مشابهة