عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (257 كلمات/كلمة)

الحرائق تصل العاصمة الأسترالية

1255881-2067714103
يبدو أن مسلسل احتراق الأراضي والغابات في القارة الأسترالية مستمرٌ على قدم وساق، ولم تفلح معه كل جهود الحكومة الأسترالية والمنظمات الدولية في الحد منه أو السيطرة عليه.

وفي تطورات الحريق الذي بات كارثة وطنية وأصبح يهدد المعيشة في كبريات المدن الأسترالية، يبدو الحريق في طريقه للوصول إلى العاصمة نفسها، وأعلنت السلطات الأسترالية، اليوم الأحد، حالة الاستعداد القصوى في العاصمة كانبيرا، مع اقتراب حرائق الغابات منها.

وقد امتدت الحرائق في إقليم العاصمة، على أكثر من 136 ألف فدان بما يعادل نحو ربع كل أراضي المنطقة، فيما غطى الدخان والغبار أجزاء شاسعة من شرق البلاد، مما دفع السلطات للتحذير من المخاطر الصحية.

وذكر آندرو بار كبير وزراء إقليم العاصمة الأسترالية، لوسائل الإعلام "لا يزال أمامنا أيام، وربما أسابيع، لمكافحة النيران"، ويشار إلى أن موسم حرائق الغابات الطويل المدمر في أستراليا تسبب حتى الآن في مقتل 33 شخصا، ونفوق ما يقدر بمليار حيوان بري منذ سبتمبر الماضي كما دمر 2500 منزل تقريبا، وقضى على 2.8 مليون فدان.

وتعاظمت المخاوف منذ أمس السبت، من وصول الحريق الذي تؤججه درجات الحرارة المرتفعة، التي تخطت 40 درجة مئوية، إلى المشارف الجنوبية للعاصمة الأسترالية، مما يهدد المنازل والأرواح، كما حدث في العام 2003، عندما دمرت النيران نحو 500 منزل وتركت 4 قتلى.

ووفقا لمكتب الأرصاد الجوية الأسترالي، فقد ساعدت خطوط احتواء الحريق والإسقاط الجوي لمضادات الاشتعال في وقف تقدم الحرائق نحو كانبيرا، على الرغم من شدة الرياح ودرجات الحرارة المرتفعة في العاصمة، التي انخفضت إلى 26.7 درجة مئوية فقط خلال الليل.

غير أن الحرائق في الطرف الجنوبي من الإقليم امتدت إلى ولاية نيو ساوث ويلز، ودمرت بعض المنازل بحسب ما ذكرت السلطات اليوم الأحد. 

إسرائيل والتطبيع عبر الاستثمار
فيروس كورونا.. البنتاغون يتدخل

مواضيع مشابهة